-->
U3F1ZWV6ZTM0NTk2ODc0MjBfQWN0aXZhdGlvbjM5MTkzNDg4NjQ0
recent
أخبار ساخنة

باب برد تحت رحمة العصابات والمجرمين والفارين من العدالة


انفلات أمني خطير وإرهاب وترهيب المواطنين .
مساء اليوم موازاة مع مباراة الكلاسيكو حيث جل المقاهي بمركز باب برد ممتلئة عن آخرها بمختلف شرائح المجتمع يتابعون اطوار المباراة قبل ان يتفاجئ مرتادي احدى المقاهي الموجودة بالشارع العام بهجوم جد خطير من طرف شخص يحمل في يده سيف من الحجم الكبير وهاجم كل الجالسين بالمقهى منهم الأطفال والشباب والكهول وبدأ في محاولة قتل كل من جاء في طريقه وتسبب في إرهاب الناس حيث اغلبية الجالسين فروا هاربين من موت محقق قبل ان يتشابك مع بعض الشباب في محاولة للهروب منه فقام باخلاء المقهى وخرج الى الشارع للحاق بالناس لضربهم بواسطة سيف فبعد صراع شرس معه في الشارع العام تمت محاصرته من طرف بعض الشجعان الشباب الذين أنقذوا حياة عشرات المواطنين الابرياء من موت محقق .
بعد محاصرته وحضور رجال القوات المساعدة الذين كانوا في الجوار كعادتهم في دوريات يومية قاموا بالامساك به ووضعه في سيارة القوات المساعدة ونقله الى مركز الدرك الملكي حيث تم تسليمه لهم قبل ان يلتحق بالدرك الشخص المسؤول عن المقهى لوضع شكاية رسمية وعلى اثر ذلك حضر رجال الدرك الملكي الى المقهى لمعاينة الخسائر التي سببها هذا الارهابي الخطير وهي عبارة عن تكسير الكراسي والكؤوس والقنينات لفتح تحقيق ومتابعة الجاني .
هذا وتعرف منطقة باب برد وخصوصا المركز انفلات امني خطير جدا حيث انتشرت ظاهرة السرقة والكريساج واعتراض السبيل والضرب والجرح بالسيوف مما زرع الخوف والهلع في نفوس الساكنة التي بائت تخاف الخروج من منازلها وخصوصا ليلا كما أنه هناك عصابات جد خطيرة تقوم بخطف ونشل الحقائب اليدوية والهواتف من أيادي نساء التعليم ومن ايادي التلاميذ وعامة الناس وهناك عصابات منظمة تسطوا على المنازل وتسرق كل محتوياتها حتى من الماشية تسرق وهناك عصابات مدججة بالاسلحة البيضاء تقوم باعتراض سبيل الناس وسط الشارع العام في عز النهار وأمام ومرئى ومسمع الناس اضافة الى العصابات الليلية .
هناك العديد من الغرباء والمجهولين يقطنون بباب برد ويخرجون من جحورهم ليلا فقط مستغلين الهفوات الامنية لان جل الفنادق لا تخضع بتاتا للمراقبة الامنية مما يسهل عليها ايواء كل انواع البشر والمجهولين والفارين والهاربين من العدالة كما يوجد هناك عدد من الديور السرية تأوي الشماكرة والغرباء مقابل بضعة دريهمات للمبيت .
نحن كحقوقيين وساكنة محلية ندق ناقوس الخطر ونطالب بالحماية والأمن لحماية أملاك الناس وحماية حياة رجال ونساء التعليم والتلاميذ وحماية المصلين ومرتادي المساجد ليلا ونطالب بمراقبة كل الفنادق والديور السرية والبحث والتحقيق ومراقبة الغرباء والمجهولين الذين يكتسحون المنطقة وذلك عن طريق دوريات يومية لأننا لم نعد نرى أي دوريات أمنية ماعدا تحرك بعض رجال القوات المساعدة في الشارع العام ولولاهم ولولا بعض الشباب اليوم لشهدت باب برد أكبر عملية ارهابية لم يسبق للتاريخ الجبلي أن سجلها منذ ميلاد الارض ومن عليها .........يتبع
 بقلم : عبد المجيد احارز
الاسمبريد إلكترونيرسالة